جدبد

أكد سعادة المهندس محمد بن سالم البوسعيدي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية بوشر ورئيس مجلس إدارة الجمعية العقارية العمانية أن الجمعية تركز هذا العام على رفع مستوى الكفاءات العمانية العاملة في القطاع العقاري وذلك من خلال جانبين، الأول يتمثل في الاهتمام بتدريب وتأهيل الشباب العماني من أصحاب المبادرات الخاصة في القطاع العقاري، وكذلك العاملين منهم في الشركات العقارية، حيث كللت جهود مجلس إدارة الجمعية بتوقيع مذكرة تفاهم مع شركة تنمية نفط عمان لتدريب وتأهيل (300) شاب عماني في مجال الوساطة العقارية خلال هذا العام، وذلك من خلال إعداد مادة علمية خاصة بالتعاون مع خبراء في هذا المجال من داخل وخارج السلطنة، لإكساب الشباب العماني العاملين في هذا القطاع أفضل المهارات والممارسات، بينما تتمثل المبادرة الثانية في إقامة أمسيات عقارية شهرية يتم خلالها تبادل الخبرات بين المتحدثين من أصحاب الخبرة الواسعة في القطاع العقاري والاقتصادي بشكل عام والحضور من أعضاء الجمعية، وستدشن هذه الجلسات في منتصف الشهر المقبل.
جاء ذلك اليوم خلال انطلاق فعاليات "الملتقى العقاري .. الفرص والتحديات" الذي أقيم برعاية سعادة المهندس سيف بن عامر الشقصي وكيل وزارة الإسكان بفندق كراون بلازا مسقط، وتضمنت الفعاليات، التي حضرها عدد من المعنيين في وزارة الإسكان والمهتمين بالشأن العقاري، تدشين مجلة "عقار عمان".

وتابع رئيس مجلس إدارة الجمعية العقارية: "نحاول من خلال هذا الملتقى استقراء الوضع العقاري في السلطنة خلال هذا العام والفترة المقبلة من خلال المتحدثين وكذلك المتحاورين في الجلسة النقاشية الأولى من المحور الأول، بينما سوف يخصص المحور الثاني للملتقى لإبراز وفهم دور الصيرفة الإسلامية في الاستثمار العقاري، من خلال منتجات المصارف الإسلامية المختلفة، كما سيتطرق كذلك للحديث عن واحد من الحلول التمويلية المبتكرة للقطاع العقاري وهي صناديق التمويل العقاري REITs والتي تم تبنيها كواحدة من مبادرات البرنامج الوطني لتعزيز التنويع الاقتصادي (تنفيذ) وسبق أن أوصى مؤتمر عمان العقاري 2015م بأهمية السماح لتأسيس مثل هذه الصناديق".
مؤكدا سعادته أنه مما لا شك فيه أن هذه الملتقيات لها بعد آخر مهم يتمثل في كونها منصات جيدة للالتقاء والتشاور بين العاملين في المؤسسات المختلفة الحكومية منها والخاصة العاملة في القطاع العقاري، متمنين أن يتحقق ذلك خلال ملتقانا لهذا اليوم".
وأضاف: "سيكون عام ٢٠١٧م بالنسبة للجمعية العقارية العمانية حافلا بالفعاليات والمبادرات، منها ما هو امتداد لفعالياتنا السابقة، ومنها ما هو جديد في أجندتنا لهذا العام، وسوف نستمر بعون الله في عقد مثل هذه الملتقيات العقارية التخصصية، بعضها يعنى بالتطوير العقاري، وغيرها في مجالات الوساطة والإدارة العقارية، كما أن عددا منها سيعقد خارج محافظة مسقط، كما أن الإعداد لمؤتمر عمان العقاري 2017م يمضي قدما، ومن المؤمل بعون الله أن يقام في موعده خلال الربع الثاني من هذا العام.
وخلال الملتقى قام راعي الحفل بتدشين العدد الرابع من مجلة "عقار عمان"، وحول المجلة قال سعادة محمد البوسعيدي: "إننا مستمرون في إصدار المجلة العقارية التخصصية بالتعاون مع مؤسسة عمان للصحافة والنشر والإعلان وهذا العام وكما أشرنا سابقا ستصدر المجلة بشكل ربع سنوي، تشجيعا للإجادة في القطاع العقاري وإبراز جهود العاملين في هذا القطاع المهم من الأفراد والمؤسسات في المجالات العقارية المختلفة، كما ستواصل الجمعية تنظيم جوائز عمان العقارية بشكل سنوي، إضافة إلى أننا مستمرون في تنظيم المعارض العقارية المتنقلة بعد نجاحها في العام المنصرم".
واختتم حديثه قائلا: "الجمعية العقارية العمانية بذلت منذ تأسيسها جهودا حثيثة للمساهمة في تنظيم وتعزيز نمو القطاع العقاري في السلطنة بالتعاون مع المؤسسات الحكومية ذات الصِّلة، وكم نحن سعداء بالجهود الكبيرة التي بذلت من قبل المديرية العامة للتطوير العقاري بوزارة الإسكان خلال الفترة السابقة؛ حيث توجت تلك الجهود بتفعيل إصدار تراخيص مزاولة مهنة الوساطة العقارية إلكترونيا، ولا شك أن هذا النظام سيحقق نقلة نوعية في تنظيم مهنة الوساطة العقارية في السلطنة، وفي الوقت ذاته نأمل أن يشهد هذا العام التنظيم الكامل لمشاريع التطوير العقاري، وفق الضوابط والأسس التي أعلنت عنها، ويحدونا الأمل أن يتم التركيز خلال هذا العام من قبل وزارة الإسكان على إطلاق مشاريع المجمعات السكنية المتكاملة بالتعاون مع شركات التطوير العقاري، وبناء الشراكة الحقيقية مع القطاع الخاص في هذا المجال، حيث ان الشراكة بين القطاعين العام والخاص أصبحت ومع الظروف الاقتصادية الراهنة ضرورة، وبحاجة لجهد أكبر من كافة الأطراف لتعزيزها وتحقيق الأهداف المرجوة منها".
وكانت من ضمن الحاضرين المهندسة سهام الحارثية المديرة العامة للتطوير العقاري بوزارة الإسكان، وحدثتنا بقولها: "الملتقى العقاري دائما تكون له بصمة في تقييم وضع العقار بالسلطنة ووضع بعض الحلول للمشكلات القائمة، وفيما يتعلق بتوجه الحكومة فسيكون في فتح مزيد من المجلات بالإضافة إلى مواصلة مسيرة تطوير أعمال مكاتب الوساطة العقارية، والآن التركيز سيكون في مشاريع التطوير وفتح باب الاستثمارات الداخلية والخارجية في هذا المجال، وتسهيل الاجراءات للمستثمر في مجالات التطوير العقاري".
ناقش الملتقى في محاوره عددا من القضايا التي تشغل الساحة العقارية في الفترة الحالية خصوصا مع المتغيرات الاقتصادية العالمية، كما سلط الضوء على القرارات الحكومية وخصوصا تلك التي تمت مناقشتها في برنامج تنفيذ والتي تمس بشكل مباشر قطاع العقارات، وجاءت الورقة الأولى التي قدمها جرانت سالتر مدير قسم السياحة والضيافة في شركة ديلويت الشرق الأوسط حول واقع السياحة في سلطنة عمان والفرص الكبيرة المتاحة في هذا المجال مع تسليط الضوء على معالم في أرض السلطنة لديها مؤهلات لتكون من الوجهات العالمية خلال الأعوام القادمة.
وتبعت الورقة الأولى جلسة نقاشية تم فيها تناول الوضع الحالي لسوق العقار العماني مع التركيز على الجانب السياحي الذي يعد ركيزة أساسية في المرحلة القادمة، وفي الجلسة الثانية قدم صادق جعفر المدير العام بمجموعة الخنجي القابضة ورقة عمل عن فهم التوافق بين التطبيقات التشريعية والمشاريع العقارية في المجال العقاري، إلى جانب طرح العديد من أوراق العمل التي تتعلق بالوضع الاقتصادي للأسواق العقارية.
جدير بالذكر أن مجلة "عقار عمان" مقسمة إلى لغتين، عربية وانجليزية، وهي من القطع المتوسط، وتنوعت بها المواضيع، حيث احتوى العدد على حوار مع معالي وزير السياحة، إضافة إلى عدد من الحوارات والمواضيع المتعلقة بالشأن العقاري.

(رويترز) - قالت شركة التأمين الإسلامية الأردنية اليوم الخميس إن مجلس إدارتها أوصى بتوزيع أسهم مجانية على المساهمين بنسبة 25 بالمئة من رأس المال.

ودعت الشركة التي تمتلك مجموعة البركة المصرفية 33 بالمئة فيها المساهمين لاجتماع غير عادي في الرابع من أبريل نيسان لمناقشة قرار رفع رأسمال الشركة دون تحديد المبلغ.

ولم تعلن التأمين الإسلامية عن نتائج أعمالها لعام 2016 حتى الآن.

(رويترز) - قال البنك الإسلامي الأردني اليوم الخميس إن مجلس الإدارة أوصى بتوزيع أرباح نقدية بواقع 0.15 دينار (0.21 دولار) للسهم أرباحا نقدية على المساهمين عن عام 2016 .

وأضاف البنك في إفصاح له على موقع البورصة أن مجلس إدارته أوصى أيضا بزيادة رأس المال بمقدار 30 مليون دينار ليصبح 180 مليون دينار عن طريق توزيع أسهم مجانية.

ودعا البنك المساهمين لاجتماع الهيئة العامة في 26 من شهر أبريل نيسان المقبل.
(الدولار = 0.709 دينار)

أعلنت شركة كامكو للاستثمار، إحدى أكبر الشركات الاستثمارية في المنطقة من حيث حجم الاصول المدارة، عن حصولها على موافقة هيئة أسواق المال لتأسيس صندوق كامكو للأسهم الإسلامية، وطرح وحدات الصندوق للاكتتاب العام برأس مال متغير، تبلغ حدوده من 18 مليون دولار امريكي الى 550 مليون دولار أمريكي.
وبحصولها على موافقة هيئة أسواق المال، كشفت كامكو عن فتح باب الاكتتاب العام الأولي للمستثمرين من الافراد والشركات الراغبين في تحقيق عوائد جاذبة ومدروسة المخاطر على المدى الطويل. لا سيما وان الصندوق يهدف إلى تحقيق أداء يتفوق على المؤشرات المعيارية عبر الاستثمار في الأوراق المالية للشركات في جميع انحاء العالم والتي تتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية.

ويسمح الصندوق، الذي يدار من قبل كامكو بالتعاون مع شركة ويلنغتون للإدارة -الشركة العالمية المزودة للخدمات الاستثمارية، للمستثمرين الراغبين بالاكتتاب العام في الصندوق بحد أدنى 1000 وحدة بقيمة 10دولارات للوحدة الواحدة (قيمة الوحدة عند التأسيس).

ومن جهته، قال الرئيس التنفيذي لقطاع الأصول السيد صلاح الوهيب، "يأتي إطلاق كامكو للصندوق انسجاماً مع خطة الشركة في التركيز على طرح المنتجات الاستثمارية المبتكرة والمتميزة لخدمة عملائنا وتحقيق أهدافهم الاستثمارية، من خلال فريق عملنا المتمرس وذو الخبرة الممتدة في إدارة الصناديق الاستثمارية في أسواق الأسهم ".

وأضاف الوهيب، "إن إطلاق الصندوق يأتي أيضاً إيماناً من كامكو بحاجة السوق المحلي والمستثمرين لمزيد من المنتجات الاستثمارية المميزة، ومع أهمية تنويع مصادر العائد على الاستثمار في إطار تركيز عال على تقليل المخاطر، وبما يتفق مع استراتيجيتنا المتواصلة من أجل خدمة شريحة العملاء المتنامية لتحقيق أفضل العوائد لهم".
وأوضح أن قرار الاستثمار في الأسهم الإسلامية العالمية يأتي من منطلق جدوى العائد المترتب على الاستثمار ومتانة القطاع وجاذبية الأسواق الإقليمية والعالمية، فضلاً عن الطلب المتزايد على أدوات الاستثمار التي تعمل بما يتفق مع أحكام الشريعة الإسلامية. ولفت إلى ان صندوق كامكو للأسهم الاسلامية من المنتجات الاستثمارية التي تتميز بسهولة إجراءات الاشتراك والاسترداد والتي تتم بشكل أسبوعي مما يجعله أكثر ملائمة للمشتركين والمكتتبين.

هذا ويتيح موقع الشركة الرسمي www.kamconline.com المزيد من المعلومات حول الصندوق، كما يوفر خطوط اتصال مباشرة مع مختلف المستثمرين والراغبين في الاكتتاب من خلال رقم الهاتف: 22336688+965

© Press Release 2017

قال بنك دبي الإسلامي في إفصاح للبورصة أمس إن مجلس إدارته اقترح توزيع أرباح نقدية بواقع 0.45 درهم للسهم عن عام 2016 دون تغيير عن توزيعات العام السابق.
تأكيد تصنيف الاتحاد للتأمين بدرجة B++ (جيد)

أكدت إيه. إم. بست تصنيف القوة المالية لشركة الاتحاد للتأمين الإماراتية وذلك بدرجة B++ (جيد)، بالإضافة إلى التصنيف الائتماني طويل الأجل بدرجة «bbb».

ولا تزال النظرة المستقبلية لتصنيف القوة المالية مستقرة وللائتمان طويل الأجل إيجابية.

ووفقاً للخبر الصادر عن «ايه أم بست»، يعكس هذين التصنيفين قوة الربحية الفنية للشركة والنهج الذي تتبناه للرسملة المعدّلة حسب المخاطر ولتطوير حجم الأعمال.

كما تعكس النظرة المستقبلية الإيجابية بشأن التصنيف الائتماني طويل الأجل توقع أيه إم بست بأن تؤدي مبادرات الإدارة الرامية إلى تقليل مخاطر الميزانية العمومية للشركة إلى تحسين الرسملة المعدلة وزيادة الاستقرار في الأرباح، وهو ما قد يفضي لاعتماد تصنيف إيجابي. لقد سلط الخبر الضوء على سجل الشركة ذي النتائج الفنية القوية المحققة في السنوات السابقة.

© البيان 2017

قالت إدارة البورصة المصرية إن بنك البركة مصر، قد تقدم بمستندات قيد أسهم زيادة رأس المال المصدر والمدفوع من 957,687,374 جنيه إلى 1,101,340,478 جنيه بزيادة قدرها 143,653,104 جنيها.
وأضافت أن الزيادة موزعة على 20,521,872 سهم مجاني بالقيمة الاسمية البالغة 7 جنيهات للسهم الواحد، ممولة من توزيعات أرباح العام وفقا للقوائم المالية عن الفترة المالية المنتهية في 31/12/2015.

وأوضحت البورصة المصرية أن المستندات المقدمة من البنك جارى فحصها لعرضها على لجنة القيد.

© Alborsanews.com 2017

الصفحة 1 من 346

 

ashkra economec1125

 

60r8s90j

 

jjbb2012210 copy